أخبار رياضية

“رغم أنفك يا حياتو”

التتويج المستحق لرياض محرز بلقب أحسن لاعب افريقي لموسم 2016 ، لم يمر بردا وسلاما على رئيس “الكاف”، عيسى حياتو، الذي لم يكرم الحضور في الحفل ولا الجزائري ولو بابتسامة واحدة. تكشيرة الكاميروني أثناء تسليم التاج للدولي الجزائري، نالت نصيبها من انتقادات الجزائريين، وربط هؤلاء بالعلاقة المتوترة بين عيسى وحياتو ومحمد روراوة وعبره الجزائر. واعتبر المعلقين على “الفايسبوك” أنه لو كان الأمر بيد حياتو لمنح اللقب لأسوء لاعب افريقي ينشط في الدرجة الثالثة الفرنسية وليس لمحرز، لكن الموسم الاستثنائي الذي أداه الجزائري مع ناديه انجليز حال دون “الكولسة” فلو منح اللقب لأوباميينخ لصرخ العالم للفضيحة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: