أخبار الجزائرالمنوعات

صور قمة مابوتو تكذب دعاية وزير الخارجية المغربي بوريطة

اوضحت الصور القادمة من داخل القاعة التي احتضنت القمة الافريقية اليابانية التي احتضنتها العاصمة الموزمبيقية مابوتو يوم 24 اوت 2017، اوضحت زيف الدعاية التي روجها وزير الخارجية المغربية المدعو ناصر بوريطة، الذي ادعى ان الوفد الصحراوي جلس في قاعة الجلسات تحت يافطة الموزمبيق، بينما اظهرت الصور جلوس وزير الخارجية الصحراوي، وسفير الصحراوي بالاتحاد الافريقي واثيوبيا، وسفير الصحراوي  بالموزمبيق تحت يافطة الجمهورية الصحراوية.

وحاول وزير الخارجية المغربي تبرير فشله في منع الوفد الصحراوي من حضور أشغال القمة بقوله في لقاء مع القناة المغربية الثانية إن كل شيء بدأ حين حاولت الموزمبيق، إدخال وفد الجمهورية الصحراوية إلى القاعة من أجل المشاركة في الاجتماع، رغم أنه لم توجه إليهم دعوة المشاركة، بحكم أن اليابان لا تعترف بالجمهورية الصحراوية على حد تعبير بوريطة.
وأضاف بوريطة أن الوفد الياباني قرر الإشراف على عملية التحقق من هوية المشاركين عند أبواب القاعة قبل الدخول إليها، وطلب من الوفد المغربي أيضا مساعدته في العملية، وذلك لمنع أعضاء الوفد الصحراوي من الدخول، ما أثار غضب الموزمبيق، إذ اضطر إلى التخلي عن بعض أعضائه ومنح أماكنهم لفائدة بعض أعضاء الوفد الصحراوي، الذين ولجوا إلى الاجتماع باعتبارهم ممثلين لجمهورية الموزمبيق.

إدعاءات وزير الخارجية المغربية تكذبها الصور التي تحصلت عليها “دزاير ثورا” من داخل القاعة التي احتضنت اشغال القمة اليابانية الافريقية بالعاصمة الموزمبيقية، وتظهر بشكل جلي أن الوفد الصحراوي شارك باسم الجمهورية الصحراوية الى جانب بقية الوفود من مختلف البلدان التي حضرت القمة.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: