المنوعات

في عامين .. 15تفجيرًا بينها 5 كنائس

لا يكاد يمر شهر دون وقوع عملية إرهابية في محافظات مصر المختلفة، والتي غالبًا ما تمر دون محاسبة، وسط تقصير أمني من جانب وزارة الداخلية التي تكتفي بنقل مدير الأمن، كما حدث في أكثر من واقعة، كحادث اغتيال النائب العام.. «دزاير ثورا» ترصد التفجيرات التي قعت خلال عهد الوزير الحالي اللواء مجدي عبد الغفار، والتي استهدت أغلبها الكنائس والكمائن الأمنية والأماكن الشرطية، من حيث عدد القتلى.

4  عمليات مختلفة

 لم تمض ساعات على تولي وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار، في 6 مارس 2015 حتى وقعت سلسلة من الأحداث في 8 مارس 2015، بدأت بموجة تفجيرات في مدينة الإسكندرية، أحدها قرب مركز كارفور التجاري بمنطقة السيوف، مما أسفر عن مقتل أحد الأشخاص وإصابة خمسة آخرين، تم نقلهم إلى المستشفى الجامعي، بالمدينة الواقعة على ساحل البحر المتوسط.

كما وقع انفجار آخر، استهدف محيط قسم شرطة محرم بك، وخلف أربعة جرحى على الأقل، فيما استهدف انفجار ثالث قسم شرطة باب شرقي، ولم يسفر عن وقوع إصابات.

وفي القليوبية وقع انفجار لعبوة بدائية الصنع على قضبان السكك الحديدية، دون أن يؤدي إلى توقف لحركة الخطوط الرئيسية، وقالت هيئة السكك الحديدية في بيان لها، إن العملية أدت إلى تأخير ثلاثة قطارات بمتوسط 35 دقيقة، وإلغاء قطار ميت غمر ـ بنها, كما تمكنت قوات الحماية المدنية من إبطال مفعول أربع قنابل بدائية الصنع، زرعها مجهولون أسفل أحد أبراج الكهرباء بمحافظة الغربية.

 اغتيال النائب العام

صبيحة 29 يونيو 2015 وقع حادث اغتيال النائب العام المستشار هشام بركات، إثر انفجار سيارة مفخخة بعد تحرك موكبه الخاص من منزله بشارع عمار بن ياسر بالنزهة، وأسفر عن مقتل 3 مدنيين أيضًا، وأعلنت حينها جماعة تُسمى «المقاومة الشعبية» مسؤوليتها عن الاغتيال.

قسم أكتوبر

في اليوم التالي 30 يونيو 2015، جرت محاولة لتفجير قسم ثاني أكتوبر، بانفجار سيارتين بالقرب من القسم، مما تسبب في مقتل 3 أشخاص.

القنصلية الإيطالية

لم تمر سوى أيام، ووقع انفجار هائل استهدف مبنى القنصلية الإيطالية بشارع الجلاء بوسط القاهرة، في يوليو 2015، وأسفر عن مقتل شخص وإصابة 10 آخرين، بينهم 3 أطفال.

 الأمن الوطني

استقيظت القاهرة في 20 أغسطس على انفجار السيارة المفخخة، الذي وقع في محيط مبنى الأمن الوطني بمنطقة شبرا الخيمة بالقليوبية، وخلف 29 مصابًا، بينهم عدد من رجال الشرطة، بحسب بيان وزارة الصحة، التي أكدت في بيانها أن الإصابات متوسطة وسطحية، بينما لم تقع أي وفيات جراء الحادث.

وذكر بيان لوزارة الداخلية أن التفجير وقع إثر «انفجار سيارة توقفت فجأة خارج الحرم الأمني للمبنى، وتركها قائدها مستقلًّا دراجة نارية كانت تسير خلف السيارة».

الطائرة الروسية

في نهاية أكتوبر 2015 وقع حادث تفجير الطائرة الروسية، بعد مغادرتها مطار شرم الشيخ، وأسفر عن مقتل 224 شخصًا، الأمر الذي أثار غضب روسيا، التي أرجعت الحادث إلى زرع قنبلة داخل الطائرة قبل إقلاعها، وأعلنت على إثرها وقف حركة الطيران إلى مصر، قبل إعلان تراجعها منذ بضعة أيام.

محاولة اغتيال النائب العام الجديد

في نهاية سبتمبر الماضي، وأثناء خروج موكب النائب العام المساعد، المستشار زكريا عبد العزيز، تفجرت سيارة مفخخة في محاولة لاغتياله، إلَّا أنه نجا منها وأُصيب أحد المارة، وأعلنت بعد ذلك حركة «حسم» مسؤوليتها عن استهداف الموكب.

وفي 9 ديسمبر الماضي، كان محيط مسجد السلام بشارع الهرم مسرحًا لأحدث العمليات الإرهابية، بتفجير عبوة ناسفة في كمين أمني، قبل صلاة الجمعة، وأسفر عن استشهاد 6 شرطيين وإصابة 3 مجندين.

الكاتدرائية

وقع انفجار صباح الأحد 11 ديسمبر 2016، في نطاق الكنيسة البطرسية بالعباسية الملاصقة للكاتدرائية المرقسية، وأسفر عن مقتل 26 شخصًا، وإصابة 49 آخرين، بحسب بيان لوزارة الصحة والسكان.

كنيسة طنطا

استيقط المصريون صباح اليوم على خبر أفجع الجميع، تمثل في تفجير كنيسة مار جرجس بطنطا، وراح ضحيته أكثر من 27 شهيدًا و78 مصابًا.

الكنيسة المرقسية بالإسكندرية

لم تمض ساعات على انفجار كنيسة طنطا، الذي وقع صباح اليوم، حتى وقع انفجار جديد أمام الكنيسة المرقسية بمحطة الرمل بالإسكندرية، وأسفر عن 13 من الضحايا و40 مصابًا.

وأعلن سكرتير البابا تواضروس الثاني، أن البابا لم يصب بأذى خلال تواجده بالكنيسة أثناء التفجير لصلاة القداس بها، في أحد الشعانين اليوم، بحسب فضائية أون تي في لايف، وأكد سكرتير البابا، أن انتحاريًّافجر نفسه أمام الكنيسة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: