أخبار الجزائر

مات الفريق القائد وترك العبرة فهل نعتبر؟

بقلم الدكتور : حكيم أعراب

مما يذكر أن المرحوم محمد بوضياف
ورد عنه أنه بعد ان شاهد جنازة المرحوم هواري بومدين وتعلق الشعب به وبمنهجه حل الحزب الذي أسسه واعتزل السياسية نهائيا الى ان غرر به وجيء به من اجل مخطط مشبوه مدبر في غرف مظلمة
فهل يعي الذين كانوا ضد الفريق القايد بعد ان شاهدوا تعلق المواطنين به وبمواقفه والذين كانوا يصرخون باعلى أصواتهم بألفاظ استفزازية وهو عنهم صابر
ان الرجل قد هزمهم بحكمته ووطنيته وأوصل الجزائر
الى النقطة التي عاهد ووعد ان يوصلها إليها
هل يكف هؤلاء عن صراخهم الذي لا يجدي ويندمجوا في مشروع بناء الجزائر الغد باسلوب سياسي حضاري متزن بعيدا عن الغوغائية ويمدوا يد العون للرئيس المنتخب
هل يعقل الجميع ويتدبروا في رحيل الرجل بأن رحيله بعد ان تم ووفى بما وعد يستدعي اكثر من سؤال؟
من اجل جزائر امنة مستقرة ومستقبل مزدهر اامل ان يفهم كل ابناء الجزائر الحبيبة ان البناء يقتضي التفهم والتفاهم والتنازل لبعضنا البعض .
رحم الله الفقيد الفريق أحمد قائد صالح وجمعه بالشهداء الصديقين الذين وعدوا ووفوا
وحفظ الله الجزائر من كل كيد و مكروه
ح ا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: