أخبار الجزائرالمنوعات

محافظة FLN لورقلة تحترق فعلا…

أقدم مجموعة من الشباب على اضرام النار في بهو محافظة للافلان بولاية ورقلة، بعد أن علقوا شعارات على مدخل المحافظة تشير الى احتجاجهم على طريقة اعداد القوائم للانتخابات المحلية.

وجاء في الشعارات “سئمنا نفس الوجوه حان وقت التجديد”، و”نعم للإطارات والكفاءات لا للشكارة”، و”الافلان ليست ملكا لأصحاب الشكارة” وغيرها من الشعارات التي تؤكد وجود أزمة داخل المحافظة التي احتج فيها مناضلون ضد قوائم الترشيحات.

ويعيش الافلان وضعا متململا بسبب اعداد قوائم الترشيحات للانتخابات المحلية، وقبل أيام أعلن المناضل في جبهة التحرير الوطني باديس بوالودنين تجميد عضويته في اللجنة المركزية للحزب بسبب ما أسماه “الوضع المتردي الذي أصبح عليه الحزب جراء تصرفات بعض أولئك الذين لا ضمير ولا أمانة لهم تجاه الحزب”، .وذكر أن قيادات الافلان مكنت “لأصحاب المال الفاسد لتسيير شؤون الحزب وتمكينهم من ترتيب حتى قوائم الترشيحات”.

كما اتهم جمال ولد عباس الأمين العام لجبهة التحرير الوطني أعضاء في مكتبه السياسي بالمساومة في إعداد القوائم الانتخابية لمحليات 23 نوفمبر، وكانت “دزاير ثورا” قد نقلت عن مصدر من الحزب قوله إن ولد عباس قال لوزير سابق “بأن العديد من أعضاء المكتب السياسي جعلوا من القوائم الانتخابية سجلات تجارية”، وهو ما جعله يقرر إيفاد فريقه لتولي دراسة الطعون التي تعتبر خطوة هامة في إعداد القوائم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: