أخبار الجزائرالمنوعات

ولد عباس يتهم أعضاء مكتبه السياسي بتحول قوائم الترشيح للمحليات إلى سجلات تجارية

اتهم جمال ولد عباس الأمين العام لجبهة التحرير الوطني أعضاء في مكتبه السياسي بالمساومة في إعداد القوائم الانتخابية لمحليات 23 نوفمبر.

وحسب مصدر صدر من الحزب فإن ولد عباس قال لوزير سابق “بأن العديد من أعضاء المكتب السياسي جعلوا من القوائم الانتخابية سجلات تجارية”، وهو ما جعله يقرر إيفاد فريقه لتولي دراسة الطعون التي تعتبر خطوة هامة في إعداد القوائم.

وحسب نفس المصدر فقد تم منع أعضاء المكتب السياسي للافلان من حضور الاجتماع الاول للجنة الترشيحات التي عقدت قبل بضعة أيام في فندق “مونكادا” في الجزائر العاصمة، كما منع أعوان الأمن هؤلاء الأعضاء من دخول الفندق الذي كلن متواجدا به أعضاء اللجنة ومنهم جمال ولد عباس وعمار سعداني ووزراء سابقين، كما أعرب ولد عباس عن خيبة أمله في أعضاء المكتب السياسي، ورد على أحدهم طلب منه توضيحات قائلا “مهمتكم انتهت”.

ويشهد الافلان حالة من التململ أثناء اعداد قوائم التشريحات للانتخابات المحلية، وهي الحالة المشابهة لتلك التي عاشها عشية الانتخابات التشريعية الاخيرة والتي كشفت عن فوضى و”رشاوى” في إعداد القوائم، وكان ولد عباس قد اشتكى حينها من الفوضى التي عرفها الحزب، وينتظر أن تشهد الانتخابات المحلية المقبل أيضا صراعا وسط الافلانيين في وقت يشهد الارندي تنظيما محكما .

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: